واصلت مليشيات الانقلاب بمحافظة الشرقية ممارستها القمعية بحق الطلاب واختطفت، اليوم أحمد إبراهيم الطالب الثانوي من داخل لجنة الامتحان بكفر صقر، وتم اقتياده إلى مكان مجهول.

يأتي هذا في ظل الحراك الثوري الذي يقوده طلاب مصر ضد الانقلاب العسكري الغاشم من قتل وسحل واعتقال واقتحام متكرر للجامعات في محاولة لإخماد صوت الطلاب الذي يطالب بالحرية والكرامة التي سلبها الانقلابيون

Facebook Comments