أحمدي البنهاوي

قتلت قوة من الشرطة، برئاسة ضابط تنفيذ أحكام من مركز إيتاي البارود بمحافظة البحيرة، موظفا بالمعاش بـ"التربية والتعليم"، بعدما وقف المواطن "كمال عوض الهتة" أمام القوة أثناء تنفيذ حكم إزالة منزله، مشهرا حكم براءة المنزل من المخالفة.

ورفض ضابط القوة الاستماع للمواطن وهدده بالقتل وهدم المنزل على رأسه، فلم يتزحزح المواطن من أمام منزله، فأمر الضباط سائق اللودر بهدم البيت على رأس صاحبه، وهو ما كان.

وحصل "كمال الهتة" على حكم براءةٍ من المحكمة، لكن الشرطة المكلفة بالإزالة رفضت الاستماع لحديث المواطن، مما اضطره للوقوف أمام أسوار منزله؛ لمخالفة القوات لأحكام البراءة التي حصل عليها، فقتل في الحال ونقل إلى المستشفى.

Facebook Comments