قالت سامية ماهر -إحدى الحاجزات بمشروع "دار مصر"-: إن التشطيب "زبالة"، موجهة الحديث للسيسي "ليه واخدين كل الفلوس دى لما التشطيب هيبقى بالمستوى الرديء ده، كلنا لازم نعترض وصوتنا يوصل للبيه الوزير يا جماعة".

وأحدث طلب قائد الانقلاب، زيادة أسعار وحدات المشروع، من وزير الإسكان، لتوفير التمويل اللازم لشقق محدودي الدخل، في أثناء افتتاحه عددًا من "فناكيش" مدينة 6 أكتوبر أمس السبت، جدلًا واسعا بين الحاجزين في مشروع "دار مصر" للإسكان المتوسط.

وتزامنت تصريحات "السيسي" مع إعلان وزارة الإسكان نماذج التشطيب التي سيختار منها الحاجزين، والتي تسببت في عدم رضا الحاجزين الذين وصفوا مستوى التشطيب بـ«الرديء».

واستفسر بعضهم حول الزيادة التي يقصدها السيسي، في ظل سوء مستوى التشطيبات، وهل سيتم تطبيقها في المراحل المقبلة، أم كان يقصد السابقة والمقبلة أيضا، وهو ما جعل البعض ممن تركوا أموالهم في حساب وزارة الإسكان للحجز في المرحلة المقبلة للمشروع، يفكرون في سحب أموالهم خوفا من إقرار زيادة كبيرة في الأسعار.

Facebook Comments