كتب- حسن الإسكندراني:

اسجن ابني وافرج عنه وارقصلك، ملخص ما يحدث الآن في عهد الانقلاب في انتظار خروج أبرياء كانوا معتقلين في سجون السيسي؛ ففي الوقت الذي أعلن فيه، محمد عبدالعزيز، عضو لجنة العفو الانقلابي، أن اللجنة تستبعد أي شخص ينتمي إلى جماعة الإخوان، مضيفًا: "إن اللجنة لا تفرج عن أي عضو في تنظيم الإخوان". 

وزعم عبدالعزيز، في لقائه الإثنين، ببرنامج "الحياة اليوم" عبر فضائية "الحياة"، أن الإرهابي الذي فجر كنيسة البطرسية أفرج عنه عن طريق المحكمة في 2014، وهذه الواقعة هي التي أكدت أنه حتى إذا كان هناك إخواني لكنه لم يمارس العنف فاللجنة تستبعده لأنه عرضه لاستخدام العنف في أي مرحلة.

وقد عبر الأهالي قبل ساعات من إخلاء دفعة معتقلين، ومنهم إحدى الأمهات عن شعورها،بقول: زى ما رقصنالك وعملنالك اللي مايتعملش اقف جنب الغلابة، فيما قالت أخرى: الحمد لله وعقبال الباقى يخرج بالسلامة.

 

من جانبهم، علق النشاء ورواد مواقع التواصل الإجتماعى"فيس بوك" ،على قائمة العفو خالية من الرجولة والثورة ،وعلق يوسف أحمد يوسف: الناس بتشكر اللي كان حابس اولادهم سبحان الله نقول لكم ايه بس.

بينما رد سناء عايش: اهم حاجة رقصتوله جنب اللجان وهو رقصكم على وحدة ونص وخلاكم تشوفوا نجوم ليل مصر في عز الظهر ولسه واثقين فيه وعاوزينه يوقف مع الغلابة!؟؟ يلعن النفاق بس!.فيما أضاف مليودى شريف: يحبسهم و يشكروه ،،،رقصنالك ، تعيشي وتهزي يا حاجه.

 

وعلقت نسرين صلاح: حسبنا الله ونعم الوكيل اين انتم يا دعاة حقوق الانسان اليس ذلك تمييز عنصري والحكم بالهويه ام انكم تنتفضون لاصابه فنان اوا راقصه فقط.فى رد بلال ياسر: ومين قالك أننا منتظرين العفو منكم يا زبالة.

Facebook Comments