كتب سيد توكل:

"انهيار الاقتصاد المصري على الأبواب" هذا ما حذرت منه وكالة موديز للتصنيف الائتماني في تقرير لها حول توقعاتها بشأن وضع الاقتصاد المصري المتدهور في السنوات المقبلة، مبدية تفاؤل حذر تغلب عليه نبرة التشاؤم ببرنامج صندوق النقد الدولي، الذي قد ينتهي بإعلان الإفلاس وانهيار تام للاقتصاد.

وقالت الوكالة أمس الأربعاء، إن برنامج صندوق النقد الدولي الخاص بمصر سيدعم الوضع المالي والخارجي لكن وتيرة الإصلاحات قد تتباطأ، وتوقعت موديز انخفاض عجز موازنة الانقلاب إلى 11% من الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية 2017، وإلى 8.5% في 2019 من 12.6% في 2016.

وبالنسبة للعجز، ذكرت موديز أن توقعاتها في هذا الشأن أكثر تحفظا من توقعات صندوق النقد الدولي بعجز نسبته 10% من الناتج المحلي في 2017 و6.1% في 2019.

كما توقعت ارتفاع عجز ميزان المعاملات الجارية المصري كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية 2017، على أن يبدأ في التراجع بداية من 2018 بفعل انخفاض سعر الصرف.

الإفلاس.. وسيلة السيسي لنهب ثروات رجال الأعمال وحرق الفقراء

Facebook Comments