كتب- أحمد علي:

 

تحت شعار "فاض بينا" نظمت حركة نساء ضد الظلم في الإسكندرية، مسيرة اليوم السبت، تندد بغلاء الأسعار ورفع الدعم وسياسات تجويع الشعب المصري والاعتقال التعسفي للشباب التي تنتهجها سلطات الانقلاب بشكل متصاعد.


شهدت المسيرة التيى انطلقت من منطقة سكينة بالرمل تفاعلا من الاهالى وجابت عددًا من الشوارع وسط ترديد الهتافات والشعارات المطالبه بإطلاق الحريات وعودة المسار الديمقراطي ووقف نزيف الانتهاكات بحق مصر وشعبها.


وأكدت الحرائر تواصل النضال حتى عودة جميع الحقوق المغتصبة ومحاكمة كل المتورطين في جرائم بحق مصر وشعبها داعين جموع الشعب للانتفاض لإنقاذ البلاد.

Facebook Comments