كتب- حسن الإسكندراني:

 

عبر رواد التواصل الإجتماعى "فيس بوك" و"تويتر" ،وسياسيون ن عن رفضهم لحكم  محكمة النقض برفض الطعن المقدم من الرئيس  محمد مرسي وتؤيد حكمًا بسجنه 25 عامًا فى هزلية "التخابر مع قطر".

 

أحمد حمدى قال: للاسف مصر الان شبه دولة ليس بها مؤسسات لاجيش ولاشرطة ولا اعلام ولا قضاء وان ما ترونه مثلا الجيش ماهم الا عصابة مسلحة تقتل فى الشعب وتحرس العدو وهم عملاء وخونه والشرطه ماهم الا شوية بلطجية والاعلام ماهم الا شوية رداحين كدابين.

 

 

وأضاف: أما القضاه ماهم الا شوية جزم فى رجل العسكر ليس عندهم قيم ولا اخلاق ولا حتى دراية بالقانون انهم ماهم الا شوية بلطجية يجلسون على منصات القضاء لكى يبلطجوا على الشعب هذا مؤبد وهذا اعدام وهذا كذا وكذا الحكم بالتليفون مثلهم كمثل البلطجى ابو سنجة فى الشارع… يحكمون على رئيس دولة بأنه يتخابر مع دولة عربية مسلمة عضو فى الجامعة العربية وهذه الدولة دعمت الاقتصاد المصرى بمليارات الدولارات.

 

وأضاف نور الدين طايل: حسبنا الله ونعم الوكيل، الوغد حسني مبارك حر والشريف محمد مرسي مسجون ،وزاد مدحت محمد معلقلا: لا اعترف بعصابة القضاة ولا بدولة عصابة انقلاب العسكر السفاحين الحرامية الديكتاتوريين البلطجية.

 

محمود كتب فقال: النظام اللى بيحاكم الاخوان بتهمه التخابر مع قطر بيتنازل عن اراضى مصريه للسعوديه ومؤيدينه بيقنعوا الرأي العام انها مش مصريه. بينما سخر محمد احمد ابن الازهر فقال: ٢٥ سنه وحكم سنه ومبارك حكم ٣٠ سنه واخد براءه يا ولاد الكلاب.

 

 

واستمرت حالة غضب النشطاء ورواد التواصل من حكم الهزلية،فقال: ابو خالد: إدانته من مجرمين يزيده شرف وعزة وكرامة ووقار هؤلاء القضاه الاوباش هم مجرد أحذية فى قدم العسكر سود الله وجوههم وفضحهم على رؤس الاشهاد وحسبنا الله ونعم الوكيل ويسقط يسقط حكم العسكر.

 

وأضاف يوسف نجيب : هو اصلا قضاء سافل ودوله سافله وبيعملو بمزاجهم لا فيه محاكمات ولا غيره الاسم محكمه علشان يعملو ال عايزينه الله ينتقم منهم.

 

وائل فريد تمراز، سياده الرئيس محمد مرسي تحياتي لحضرتك فانت رئيسي الشرعي ورئيس مصر كلها ربنا حايحميك وحاترجع لبيتك وعيالك بعد زوال كلاب الغمة وقربت اوي ياريس.

Facebook Comments