كتب– عبد الله سلامة
كشف الدكتور محيي عبيد، نقيب الصيادلة، عن عدم وجود قبول للدواء المصري بالدول الإفريقية، مؤكدا تفوق الكيان الصهيوني في هذا المجال.

وقال عبيد، خلال ندوة صحفية، اليوم: "إن إسرائيل لديها 7 مصانع للدواء وتصدر بـ7.6 مليارات دولار، وهي توجه صادراتها من الدواء لإفريقيا، خاصة إثيوبيا والصومال، فيما توجه مصر صادراتها من الدواء للسعودية والعراق وليبيا"، مضيفا "الدواء المصرى غير مقبول فى إفريقيا".

وأضاف عبيد أن "كل شىء فى صناعة الدواء يتم استيراده من الخارج، وأن الدولة لديها 150 مصنعا، وأنها تُصدر بـ200 مليون دولار فقط، فى حين أن الأردن لديها 17 مصنعا وتصدر دواء بـ650 مليون دولار".

وكانت سياسة العسكر على مدار السنوات الماضية قد تسببت في تدمير صناعة الأدوية في مصر، سواء بالتدخل في عملية الاستيراد، أو فرض المزيد من الضرائب على شركات الأدوية المحلية.

Facebook Comments