كتب- حسين علام:

 

سخرت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية من تحذير نظام قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي، المصريين من التحول للاجئين، مشيرة لأن مصر أصبحت بالفعل دولة لاجئين"!.

 

وأبرزت صحيفة "هاآرتس"، أمس الجمعة، في مقال حول الأزمة الاقتصادية بمصر، أن تلك الأزمة حوّلت مواطني مصر إلى لاجئين في بلادهم.

 

وقالت الكاتب الإسرائيلي "دافيد روزنبرج" في مطلع مقاله بالصحيفة: "معذرة للسيسي، مصر أصبحت بالفعل بلد اللاجئين".

 

وأشار فيه إلى أن المئات في مصر يموتون لدى نزوحهم من البلاد، ليس بسبب القمع، ولكن لعدم وجود وظائف، ولأن الرئيس لديه أولويات أخرى غير إصلاح الاقتصاد.

 

يذكر أن القنصل الأمريكي في القاهرة أكد أن سفارة بلاده تلقت من المصريين في النصف الأول من عام 2016، ما يزيد على 750 ألف طلب هجرة للولايات المتحدة الأمريكية، فضلاً عن طلبات الهجرة التي قدمت لكندا واستراليا ودول أوروبا، والتي تقدر بملايين طلبات الهجرة؛ ما يؤكد أن مصر في عهد الانقلاب العسكري أصبحت مثل سوريا والعراق بلد اللاجئين.

 

وشهد الشهر الماضي غرق مائتي شاب مصر في البحر المتوسط ومصرعهم جميعًا؛ بسبب رحلة البحث عن لقمة العيش، إلا أن القدر لم يسمح لهم حينما غرقت المركب التي كانوا على متنها نتيجة الحمولة الزائدة.

Facebook Comments