كتب- أحمد علي:

 

استنكرت والدة المعتقل معاذ جودة الطالب بالصف الأول الثانوي الانتهاكات التى ترتكب بحق نجلها وعموم المعتقلين داخل مركز شرطة أبوحماد ووصفتها بأنها عملية قتل ممنهج بالبطيء منذ إعلان المعتقلين الدخول في إضراب عن الطعام احتجاجًا على الممارسات غير القانونية من قبل إدارة مركز شرطة أبوحماد.

 

وأضافت والدة المعتقل أن إدارة مركز شرطة أبوحماد تصاعد من انتهاكاتها بحق المعتقلين حيث تقطع الكهرباء عنهم فتتوقف  شفاطات الهواء داخل الزنازين المتكدسه بالمعتقلين فضلاً عن قطع المياه ومنع فتح الابواب وهو ما يزيد من معاناتهم، خاصة أن من بينهم أصحاب أمراض مزمنة.

 

ووجهت الأم المكومة نداء استغاثة لكل من يهمه الأمر ويستطيع تقديم العون لهم لرفع الظلم عن نجلها والمعتقلين بمركز شرطة أبوحماد  محمله وزير الداخلية بحكومة الانقلاب ومدير أمن الشرقية ومأمور وضباط قسم أبوحماد، كلاًّ باسمه وصفته المسئوليه الكاملة عن سلامة وحياة نجلها ورفقائه المعتقلين لرفضهم الظلم والتنازل عن الأرض.

 

ومنذ أن أعلن المعتقلين بمركز شرطة أبوحماد الإضراب احتجاجًا على الانتهاكات التي تمارس بحقهم تصاعد إدارة السجن بإشراف مأمور المركز من الانتهاكات والجرائم حتى وصلت الى التهديد بالقتل من قبل مأمور مركز شرطة أبوحماد دون تحرك أو محاسبه من أي جهة.

 

Facebook Comments