عرضت قناة الجزيرة فيلمًا مصورًا يكشف كيف سقط حفتر على أبواب طرابلس، ضمن تحقيقات برنامج “المسافة صفر”.

وقد عرض الفيلم وثيقة سرية مسربة من المخابرات المصرية، حصلت عليها قناة الجزيرة، تكشف عن إقامة معسكرات تدريبٍ لقوات حفتر في مصر بإشراف رسمي من روسيا.

وقد أكد وزير الداخلية الليبي، فتحي باشاغاه، وجود دليل على تزويد الإمارات الجنرال المتقاعد خليفة حفتر بمنظومة صواريخ روسية وطائرات مسيرة، مضيفًا أن أغلب القادم لحفتر يأتي من مصر عن طريق بوابة السلوم الحدودية.

وكشفت صور فضائية، بثها البرنامج، عن إنشاء طريق بري جديد يربط قاعدة عثمان المصرية بمدينة طبرق عبر واحة جغبوب الليبية، كما عرض البرنامج صورًا فضائية لطائرات إماراتية مسيرة في قاعدة الجفرة الجوية التابعة لحفتر.

وعرض البرنامج وثيقة سرية مسربة من وزارة الخارجية بحكومة الانقلاب، بتاريخ 26 مايو 2017، تكشف اعتماد حفتر على فصائل سودانية، وتوضح أن الرئيس التشادي حذر حفتر من خطورة الاستعانة بهذه الفصائل، وأنه أخطأ بالاعتماد عليها كليًّا في عملياته.

وقال البرنامج، إن الأقمار الصناعية رصدت يوم 23 أبريل 2019 حشدًا كبيرًا لآليات عسكرية في معسكر قريب من مدينة “السلوم” المصرية، المعبر الرئيسي إلى شرقي ليبيا، بعد شن حفتر هجومه على طرابلس.

كما استطاع فريق البحث رصد طائرة من طراز “سي130” تابعة للقوات الجوية المصرية ومخصصة للنقل العسكري والدعم اللوجستي والخدمات الاستخباراتية، أثناء مغادرتها الأجواء الليبية يوم 18 يونيو الماضي، ويبدو أنها كانت قادمة من قاعدة “تمنهنت” العسكرية التابعة لقوات حفتر، وقد تكرر ظهورها أربع مرات في الشهر نفسه متتبعة نمط التخفي بإغلاق جهاز التتبع الخاص بها من حين لآخر.

ونشر البرنامج وثيقة مسربة من داخل المخابرات الحربية المصرية أثبتت دعم القاهرة لقوات حفتر، وهي عبارة عن مذكرة إحاطة كانت مقدمة لرئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية آنذاك محمود حجازي، بشأن تدريب عسكري لعناصر من قوات حفتر تحت إشراف روسي في معسكر للمشاة بمدينة السلوم المصرية بين شهري فبراير ومايو 2017.

Facebook Comments