توفي -منتصف ليل الخميس 4 فبراير- إلى رحمة الله المحامي أحمد سيف اﻹسلام حسن البنا، نجل مؤسس جماعة الإخوان الشهيد حسن البنا، وتقام صلاة الجنازة بعد صلاة الجمعة بمسجد "الرحمن الرحيم" بطريق صلاح سالم بمدينة نصر بالقاهرة.

أحمد سيف الإسلام حسن البنا (ولد في 22 نوفمبر 1934)، أمين عام نقابة المحامين.
درس أحمد سيف الإسلام في كلية الحقوق مع دار العلوم في آن واحد، وحصل على ليسانس الحقوق عام 1956، ودار العلوم 1957، وعمل بالمحاماة منذ ذلك الحين رافضًا جميع الوظائف الحكومية بالداخل والخارج.
انتسب للإخوان، واشترك في جميع أنشطة الجماعة منذ عام 1946 تقريبًا، تم اعتقاله عام 1965، وأفرج عنه بعدها بقليل مع تحديد إقامته في منزله عامًا، ثم اعتقاله ومحاكمته عسكريًا عام 1969، وحكم عليه بالسجن لمدة عشر سنوات قضى منها 4 سنوات لخروجه 1 أكتوبر 1973.
تم انتخابه عضوًا في مجلس الشعب عام 1987 عن الدائرة الرابعة، والتي كان مقرها قسم «السيدة زينب».

خاض انتخابات نقابة المحامين عام 1992، وحصل على أعلى الأصوات، وأعلى من النقيب ذاته أحمد الخواجة، واختير أمينًا عامًا للنقابة. وفي أول انتخابات بعد رفع الحكومة المصرية يدها عن النقابة عام 2001 حصل البنا أيضًا على أعلى الأصوات في تصويت حدث فيه شبه إجماع على البنا، حيث حصل على 25 ألف صوت، حتى الأصوات الباطلة التي لم تحسب كانت معظمها أيضًا للبنا. 

Facebook Comments