نظم "ثوار أبو المطامير" بمحافظة البحيرة -مساء اليوم الجمعة- سلسلة بشرية تطالب برحيل العسكر ومحاكمة القتلة ومنددة ببيع العسكر، في بداية أسبوع "مصر مش للبيع"، تحت شعار "تيران وصنافير مصرية"، بدعوة من التحالف الوطنى لدعم الشرعية.

واتهم الثوار قائد الانقلاب بالخيانة العظمى بعد بيع تيران وصنافير كما رفعوا لافتات كتبوا عليها "السيسى خان السيسى عميل باع الأرض وباع النيل". كما أكدوا زيف وعوده باستقرار اقتصادى بعدما اصبح الغلاء يعصف بالجميع دون تفرقة متهمينه بإهدار المال العام بمشاريع وهمية بعد دعوته للجميع بالتقشف
وحيا الثوار الأحرار بسجون الإنقلاب مؤكدين أن موجة يناير القادمة فى ظل دعوات الاصطفاف ستعيد الوحدة الثورية تخت شعار "يناير يجمعنا".

كما نظم ثوار دمياط سلسلة بشرية على طريق دمياط – عزبة البرج أمام قرية الخياطة، رفع الثوار صور الرئيس محمد مرسي وشهداء ومعتقلي الخياطة، كما رفعوا لافتات تطالب بالإفراج عن المعتقلين وخاصة بنات دمياط.

وواصل ثوار محافظة الشرقية فعالياتهم الرافضة للإنقلاب والمطالبة بإسقاط حكم العسكر، وانطلقت مسيرتان بمدينتي أبو حماد وديرب نجم، بمشاركة حركة نساء ضد الانقلاب وطلاب ضد الانقلاب. وحمل الثوار لافتات كتب عليها "مع بعض نقدر" و"يناير يجمعنا" و"عيش حرية الجزر دي مصرية" و"الشعب يريد إسقاط النظام"، و"ارحل..ارحل"، وشعار حملة يناير "25 يناير..كرامة شعب".

وهتف الثوار الهتافات المنددة بحكم العسكر وتدهور الأوضاع الأمنية والاقتصادية في البلاد، وغلاء الأسعار، وتفاقم المشكلات اليومية.

وندد الثوار باتفاق ترسيم الحدود مع السعودية، والذي يتضمن موافقة الإنقلاب على التنازل عن الجزيرتين، وبأساليب القمع الأمني بحق مؤيدي الشرعية، وبالتعذيب الممنهج الذي يتعرض له المعارضون والمحتجزون داخل السجون ومقار الاحتجاز، والأحكام الجائرة التي تصدر ضدهم، وطالبوا بتطهير "قضاة العسكر"، والقصاص لدماء الشهداء منذ ثورة يناير 2011 وحتى الآن.

كما رددوا هتافات وشعارات مطالبة بإبعاد الجيش نهائياً عن المشهد السياسي، وعودة المؤسسات الشرعية المنتخبة، والإفراج عن المعتقلين. ورفع الثوار علم مصر بجوار صور الرئيس محمد مرسى وشارات رابعة العدوية. 

Facebook Comments