واصلت قوات أمن الانقلاب حملات المداهمات لبيوت الثوار بالفيوم واقتحمت في الساعات الأولى من صباح اليوم عددًا من القرى بمركز إطسا واعتقلت اثنين من قرية أبو دياب القسامية.

وأفاد شهود عيان بأن قوة مكبرة اقتحمت قرية أبو دياب القسامية، وداهمت عشرات البيوت وحطمت أثاثها وروعت الأطفال والنساء واعتقلت "سيد محمود سعداوي" ـ 55 سنة أعمال حرة و"محمد معوض محمد نصر" ـ 27سنة أعمال حرة واقتادتهما إلى جهة غير معلومة حتى الآن.
كما اعتقلت سلطات الانقلاب بالشرقية من قرية القصبي التابعة لمدينة صان الحجر السيد قطب مدرس ابتدائي 38 سنه عقب أدائه لصلاة الجمعة بأحد مساجد القرية واقتادته إلى جهة غير معلومة.

ولليوم السابع تواصل سلطات الانقلاب جريمة الإخفاء القسري بالمنيا لشعبان مراد بعد اختطافه من مقر عمله بمدينة سمالوط بتاريخ 15-11-2015، وأكدت أسرة المختطف أنهم توجهوا بعدة بلغات للمسئولين دون أي استجابة حتى الآن.

كما تواصل سلطات الانقلاب بالدقهلية لليوم الخامس جريمة الإخفاء القسري لـ"عمرو أبو زيد" الطالب بكلية الهندسة – جامعة السلاب، منذ اعتقال الطالب بشكل تعسفي دون تصريح أمني أو أمر قضائي مسبب بالاعتقال في يوم الثلاثاء الموافق 17/11/2013 عقب أدائه امتحان بالكلية ليتم إخفاؤه بشكل قسري، ورغم البلاغات والتلغرافات التي حررها محاموها وذويه إلا أن سلطات الانقلاب لم تفصح عن مكان احتجازه حتى الآن.

أيضًا لليوم الثامن على التوالي لا تزال سلطات الانقلاب بالشرقية تحفى أحمد مصطفى الغمري طالب الصف الثالث الثانوي بمدينة أبو كبير بعد اختطافه منذ السبت الماضي 14-11-2015 من أحد ملاعب كرة القدم الخاصة بالمدينة.

وحملت أسر المعتقلين والمختطفين سلطات الانقلاب ووزير الداخلية بحكومة الانقلاب المسئولية عن سلامة وصحة ذويهم وناشدوا منظمات المجتمع المدني للتدخل للكشف عن مكان احتجازهم القسري لرفع الظلم عنهم وتوثيق هذه الجرائم التي لن تسقط بالتقادم ليتسنى محاكمة المتورطين فيها.

Facebook Comments