أجّلت محكمة جنايات الانقلاب فى الجيزة، اليوم الأحد، محاكمة 42 معتقلا من رافضي الانقلاب العسكري، وذلك على خلفية اتهامهم بتشكيل والانضمام لتنظيم ما يسمى بـ"أجناد مصر"، إلى جلسة 7 نوفمبر المقبل، لاستكمال سماع شهود الإثبات.

واستمعت المحكمة بجلسة اليوم إلى عدد من قيادات وضباط شرطة الانقلاب حول الواقعة، والتي جاءت شهادتهم ما بين عدم تذكر تفاصيل الواقعة، ورواية أحداث قليلة مما يتذكرونه حولها.

وشهدت الجلسة إعلان عضو هيئة الدفاع عن المعتقلين في القضية المحامي علي إسماعيل، انسحابه من الجلسة اعتراضا على المحكمة.

وأكد عضو الدفاع المنسحب أن المحكمة لم تُمكِّن الدفاع من ممارسة عمله والسماح له بسؤال الشهود، وطالب بإثبات ذلك بمحضر الجلسة. حيث إن المحكمة لم تمكن الدفاع من سؤال شهود الإثبات، وفي مقدمتهم اللواء أشرف فاروق بالإدارة العامة لمرور الجيزة، ما دفعه للانسحاب.

Facebook Comments