مي جابر
 

استمر الغضب الطلابي في اشعال جامعات مصر اليوم، وذلك تنديدا بالانقلاب الدموي على الشرعية المنتخبة واعتقال الطلاب والقمع الذي تمارسه إدارات الجامعات بالتعاون مع أمن الانقلاب ضد الطلاب الأحرار.

وأعلنت حركة طلاب ضد الانقلاب تدشين حملة "انزل .. شارك.. البس" الرافض للمسرحية الهزلية المسماة بالانتخابات الرئاسية، مطالبين بعودة الشرعية المنتخبة ودستور 2012.

وفي ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ﻭﺍﻟﻌﻠﻮﻡ، نظم الطلاب وقفة احتجاجية للتنديد ﺍﺟﻬﺰﺓ ﺍﻣﻦ ﺍﻻﻧﻘﻼﺏ ﻟﻠﻄﻼﺏ ﻭﺿﺪ ﺍﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﺠﺎﻣﻌﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺘﻌﺎﻣﻞ ﻣﻊ ﺗﻠﻚ ﺍﻻﺟﻬﺰﺓ ﺍﻟﻘﻤﻌﻴﺔ ﻭﺗﺴﺒﺒﺖ ﻓﻲ ﺍﻋﺘﻘﺎﻝ ﺍﻟﻌﺪﻳﺪ ﻣﻦ ﺯﻣﻼﺋﻬﻢ ﺍﻟﻄﻼﺏ، مطالبين ﺑﺎﻃﻼﻕ ﺳﺮﺍﺡ ﺯﻣﻼﺋﻬﻢ ﺍﻟﻤﻌﺘﻘﻠﻴﻦ ﻓﻲ ﺳﺠﻮﻥ ﺍﻻﻧﻘﻼﺏ.

كما ﻧﻈﻤﺖ ﺣﺮﻛﺔ ﻃﻼﺏ ﺿﺪ ﺍﻻﻧﻘﻼﺏ ﺑﺤﺮﻡ ﺟﺎﻣﻌﺔ ﺍﻟﻤﻨﻴﺎ ﺳﻼﺳﻞ ﺑﺸﺮﻳﺔ ﺗﻨﺪﻳﺪﺍ ﺑﺎﺳﺘﻤﺮﺍﺭ ﺍﻋﺘﻘﺎﻝ ﺍﻟﻄﻼﺏ، ﺛﻢ ﺗﺤﻮﻟﺖ ﺍﻟﻰ ﻭﻗﻔﺔ ﺍﺣﺘﺠﺎﺟﻴﺔ، بالإضافة إلى ﻣﺴﻴﺮﺓ طافت ﺍﻟﺤﺮﻡ ﺍﻟﺠﺎﻣﻌﻰ.

ﻧﻈﻤﺖ ﺣﺮﻛﺔ "ﻃﻼﺏ ﺿﺪ ﺍﻻﻧﻘﻼﺏ" ﺑﺎﻟﻤﻌﻬﺪ ﺍﻟﻌﺎﻟﻲ ﻟﻠﺘﻌﺎﻭﻥ ﺍﻟﺰﺭﺍﻋﻲ ﺳﻠﺴﻠﺔ ﺑﺸﺮﻳﺔ ﺻﺒﺎﺡ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﺍﻷﺣﺪ، رافعين ﻻﻓﺘﺎﺕ ﺗﺤﻤﻞ ﺻﻮﺭ ﺯﻣﻼﺋﻬﻢ ﺍﻟﻤﻌﺘﻘﻠﻴﻦ ﻭﺑﻌﺾ ﺍﻟﺸﻬﺪﺍﺀ، ﺇﺿﺎﻓﺔ ﺇﻟﻰ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻌﺒﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﺴﺎﺧﺮﺓ ﻣﻦ ﺗﺮﺷﻴﺢ ﻗﺎﺋﺪ ﺍﻻﻧﻘﻼﺏ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻔﺘﺎﺡ ﺍﻟﺴﻴﺴﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺮﺣﻴﺔ ﺍﻟﻬﺰﻟﻴﺔ ﺍﻟﻤﺴﻤﺎﺓ ﺑﺎﻻﻧﺘﺨﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﺮﺋﺎﺳﻴﺔ، ﻓﻀﻼ ﺇﻟﻰ ﺍﺳﺘﻤﺮﺍﺭ ﺍﻟﻤﺸﺎﻛﻞ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﻌﺎﻧﻲ ﻣﻨﻬﺎ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﻤﺼﺮﻱ؛ ﻣﺜﻞ ﻏﻼﺀ ﺍﻷﺳﻌﺎﺭ ﻭﺍﻧﻘﻄﺎﻉ ﺍﻟﺘﻴﺎﺭ ﺍﻟﻜﻬﺮﺑﻲ.

ومن الهتافات التي اشعلت الغضب الطلابي اليوم:" ﺍﻫﺘﻒ ﺑﻠﻮﻥ ﺍﻟﺪﻡ.. ﻡ ﺍﻟﻘﻠﺐ ﻣﺶ ﻡ ﺍﻟﻔﻢ"، "ﺧﻠﻲ ﺍﻟﺼﻔﻮﻑ ﺗﺘﻠﻢ.. ﻋﻠﻲ ﺻﻔﺎﺭﺍﺕ ﺇﻧﺬﺍﺭ"، "ﻣﻬﻤﺎ ﻳﺰﻳﺪﻭﺍ ﺍﻟﻨﺎﺭ …….. ﻫﻨﺮﺩ ﻣﺶ ﺧﺎﻳﻔﻴﻦ"،" ﺩﺍ ﺍﻟﺸﻬﺪﺍ ﻟﻴﻬﻢ ﺗﺎﺍﺍﺭ … ﺑﺎﻗﻲ ﻟﻴﻮﻡ ﺍﻟﺪﻳﻴﻴﻴﻦ"، "ﻋﻠﻰ ﻑ ﺳﻮﺭ ﺍﻟﺴﺠﻦ ﻭﻋﻠﻰ …ﺑﻜﺮﺍ ﺍﻟﻄﻠﺒﺔ ﺗﺸﻴﻞ ﻣﺎﺗﺨﻠﻰ"، "ﺍﻛﺘﺐ ﻋﻠﻰ ﺳﻮﺭ ﺍﻟﺰﻧﺰﺍﻧﺔ.. ﺣﺒﺲ ﺍﻟﻄﻠﺒﺔ ﻋﺎﺍﺭ ﻭﻭﺧﻴﺎﺍﻧﺔ".

Facebook Comments