رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام

شنت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الجمعة، حملات دهم وتفتيش تخللها اعتقالات في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، في حين أصيب جنديان صهيونيان باشتباك مسلح مع مقاومين في بلدة قباطية جنوب جنين.

كما أعلنت وسائل إعلام عبرية، أن قوات الاحتلال تعرضت لإطلاق نار لدى اقتحامها مخيم عسكر في نابلس.

وقالت الإذاعة الصهيونية، إن حملة الاعتقالات بالضفة طالت 6 فلسطينيين، من بينهم ناشطون في حركة حماس.

وأضافت الإذاعة أن المعتقلين حُوّلوا للتحقيق لدى جهاز "الشاباك".

اشتباك مسلح في قباطية
فقد أصيب جنديان صهيونيان في اشتباك مع مقاومين عقب اقتحام بلدة قباطية جنوب مدينة جنين شمال الضفة الغربية، في حين وقعت إصابات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع خلال مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في الحي الشرقي للبلدة.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا إن قوات الاحتلال تعرضت لإطلاق نار من مقاومين خلال اقتحامها قباطية فجر اليوم، أعقب ذلك محاولة قوات الاحتلال فرض منع التجوال في البلدة، ولكن الشبان زادوا من حدة المواجهات ورشق الحجارة حتى انسحاب قوات الاحتلال، في حين أكد إعلام الاحتلال إصابة جنديين بجراح.

وأشارت المصادر إلى أن عملية الاقتحام تركزت في الحي الشرقي للبلدة؛ حيث داهمت قوات الاحتلال منزل الشاب أحمد ناجي أبوزلطة، واعتقلته، وفتشت منزله.

وأضافت المصادر أن إصابات وقعت بين المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع خلال المواجهات، كما أصيب مواطنون داخل منازلهم سيما في محيط جمعية الأقصى وسوبر ماركت الرشق ومغسلة القادوس.

كما انتشرت قوات الاحتلال بعد منتصف الليلة الماضية على الشارع الالتفافي قرب البلدة، وأوقفت المركبات والمواطنين، وتمركزت قرب مصنع أبو جورج بين قريتي مسلية وقباطية.

وكذلك أفيد باعتقال الاحتلال شابين من بلدة تياسير قرب طوباس عقب إيقاف مركبتهم على حاجز عسكري بين بلدة الزبابدة والجامعة العربية الأمريكية بذريعة عدم حملهم بطاقات هوياتهم.

اعتقال شابين في نابلس
وفي الأثناء، اعتقلت قوات الاحتلال شابين في مدينة نابلس ومخيم عسكر في أعقاب توغل احتلالي للمدينة وضواحيها.

وأفادت مصادر محلية أن توغلا لدوريات الاحتلال سُجل اليوم في منطقة رأس العين والضاحية والمخفية ومخيمي عسكر القديم والجديد والبلدة القديمة بالمدينة.

وحسب مصادر محلية؛ فقد اعتُقل علاء عرفات من المنطقة الواقعة بين مخيمي عسكر القديم والجديد شرق نابلس، وحمدي خشان من البلدة القديمة من نابلس. وذكر سكان محليون أن قوات الاحتلال اقتحمت بناية الخليلي في منطقة حي المخفية غربي نابلس.

وأفادت مصادر عبرية، بأن مسلحين أطلقوا النار، على قوات الاحتلال أثناء تواجدها في مخيم عسكر شرق نابلس.

وذكر موقع "0404" العبري، أن المسلحين أطقلوا النار على آلية تابعة لجيش الاحتلال خلال اقتحامها المخيم.

اعتقال طفل برام الله
كما اعتقلت قوات الاحتلال، الليلة الماضية، الطفل مهدي الشيخ (15عاما) على حاجز عسكري على مدخل قرية خربثا، شمال رام الله.

وقالت مصادر محلية، إن الاحتلال ادعى أن سبب الاعتقال جاء بسبب العثور على سكين بحوزة الطفل، الذي نقل إلى جهة غير معلومة.

Facebook Comments