بعد ان تداولت عدد من المواقع الالكترونية تقريرا نشرته جريدة الشروق نقلا عن موقع "دويتشه فيله" الالماني تحت عنوان ": الجيش المصري يوسع إمبراطوريته الاقتصادية " ووضعت فيه صورة الفريق عبد الفتاح السيسي ، وليست صورة الفريق صدقي صبحي المعين من الانقلابيين وزيرا للدفاع تم حذف التقرير.

الشروق التي تحسب في الاوساط الاعلامية علي جهات سيادية ، نقلت التقرير كما هو والذي شن هجوما واضحا علي تجاوز الجيش لدوره ، في اشارة الي صراع الاجنحة بين سلطات الانقلاب .

وقال التقرير : " تعاني مصر من ارتفاع في معدلات الفقر والبطالة، في حين يعقد الجيش صفقات اقتصادية ضخمة، وقد عزز الجيش المصري من قوته الاقتصادية عقب الثورة وساعده في ذلك الدعم الأجنبي " والذي أكد التقرير انه زاد عقب الانقلاب

واشار التقرير الي انه في أعقاب ثورة يناير تعالت الأصوات المطالبة بالحد من هذه الأنشطة الاقتصادية للجيش إلا أن هذه الأصوات بدأت تنخفض، لاسيما مع وجود الإعلام الذي تسيطر عليه الدولة ".

Facebook Comments