وصف الخبير الاستراتيجي اللواء د.عادل سليمان -مدير منتدى الحوار الاستراتيجي لدراسات الدفاع- تصريحات عمرو موسى التي يطالب فيها حماس بقبول المبادرة العربية والاعتراف بدولة إسرائيل بأنه حديث خارج الزمن، فمبادرة السلام للعام 2002 ماتت من زمان بعيد منذ 14 سنة، وإسرائيل نفسها رفضتها منذ البداية وانتهت ولم يعد أحد يتحدث عنها.

 

وأضاف في تصريح خاص لـ"الحرية والعدالة" لذا هو حديث خارج الزمن والأطر خاصة ونحن بمرحلة مصالحة فلسطينية –فلسطينية بين حماس وفتح ومنظمة التحرير الفلسطينية، مما يجعل هذا الكلام ليس له محل في السياق الراهن، مضيفا: "وعمرو موسى" يقول أي كلام وعليه أن يعتزل".

العدو يدعم السيسي

وحول تصريحات وزير الدفاع الإسرائيلي السابق "إيهود باراك" التي يدعو فيها أمريكا لدعم السيسي قال "سليمان": إن هذا يعبر عن قضية أخرى يأتي في سياق الدعم الإسرائيلي المتواصل والمستمر والصريح لما حدث في 30 يونيو و3 يوليو وعزل الرئيس وإقصاء الإخوان، والإعراب عن الفرح بما حدث هو موقف إسرائيلي يتبناه كل الزعماء الإسرائيليين وسبقه في تأكيد ذلك "نتانياهو" و"تسيبي ليفني"، موضحا أنه عادة ما تصدر هذه التصريحات في مراكز بحثية ومؤسسات تابعة للوبي الصهيوني والولايات المتحدة الأمريكية، مشددا على أن هذا توجه واضح للعدو الإسرائيلي بكل قياداتهم وتأتي في نفس السياق أي دعم وتأييد السيسي.

Facebook Comments