<p>الإسكندرية &ndash;ياسر حسن</p> <p><br /> دشن نشطاء سيلسون وحركات شبابية تنسيقية لمقاطعة إنتخابات رئاسة الانقلاب أمس الاحد بالإسكندرية تحت عنوان &quot; مقاطعون&quot; داعين إلى إضافة خانة في استمارة التصويت للمقاطعين ورافضي الانتخابات وفرز الأصوات بين مؤيدي الانتخابات الرئاسية ورافضيها.</p> <p><br /> وقال منظمو الحملة أنهم قرروا ذلك بعد هيمنة المؤسسة الديكتاتورية العسكرية على الحكم وإدارة شئون البلاد وفي ظل قانون التظاهر الذي يقيد ويجرم حق التظاهر ويمنعه إلا بموافقة رجال البوليس والأجهزة الأمنية ويمنحهم ترخيصا بالقتل والقبض العشوائي .</p> <p><br /> وأنتقدوا وضع قانون تمييزي عنصري بتحصين اللجنة المشرفة من الطعن على إجراءاتها وقراراتها ومنحها سلطات وصلاحيات تفوق سلطات وصلاحيات الإله في الأديان السماوية و تعديل خارطة طريق 30 يونيو وتقديم الانتخابات الرئاسية قبل البرلمانية على خلاف ما أعلن يوم 3 يوليو 2013 بما لا يملكه أية شخص أو مؤسسة حتى لو كان رئيس الجمهورية المؤقت .بالإضافة إلى أن هذه الانتخابات في ظل وزارة على رأسها رئيس للوزراء هو من أركان وعناصر لجنة سياسات جمال مبارك والحزب الوطني الذي رفضه الشعب المصري في ثورة عارمة .<br /> &nbsp;</p>

Facebook Comments