خرجت مسيرتان حاشدتان بمدينة ههيا وأولاد صقر بمحافظة الشرقية، اليوم، مشاركة في فعاليات "قاوموا الظلم" التي دعا لها التحالف الوطني لدعم الشرعية تواصلا للحراك الثورىة الرافض لحكم العسكر ‏وجرائمه بحق الشعب المصري ‏وتردي أحوال البلاد.

الثوار رددوا الهتافات والشعارات المطالبة بالقصاص لدماء الشهداء والإفراج عن المعتقلين والانتصار للحرية ‏ومكتسباتت ‏ثورة ‏‏25 ‏يناير ‏.

رفع المشاركون صور الشهداء والمعتقلين وشارات رابعة العدوية وصور الرئيس الشرعي للبلاد الدكتور محمد مرسي تحية لصموده ‏في ‏سجون الانقلاب.

‏وأكد الثوار ‏تواصل ‏حراكهم الثوري حتى تحقيق حلم الشهداء في وطن حر يهتم فيه الإنسان بالحرية والكرامة الإنسانية والعدالة ‏الاجتماعية ‏.

Facebook Comments