ريهام رفعت

رفض مجلس إدارة اتحاد عمال مصر برئاسة الجبالي محمد الجبالي، استصدار قانون الحريات النقابية إلا من خلال مجلس الشعب المنتخب، وشدد الاتحاد على موقفه برفض أي مادة تنص على التعددية داخل المنشأة الواحدة.

أكد الاتحاد في بيان صدر منذ قليل أن اللجنة التشريعية في الاتحاد العام لنقابات عمال مصر في حالة الانعقاد الدائم وذلك لبحث قرار اللجنة التشريعية في مجلس الوزراء المصري والتي ومن خلاله أحالت مشروع قانون الحريات النقابية إلى المجلس لإصدار قرار بشأنه خلال أيام قليلة.

كان مجلس إدارة الاتحاد قد أعلن عن موقفه النهائي من قانون كمال أبو عيطة -وزير القوى العاملة في حكومة الانقلاب، اثناء الاجتماع الذي انعقد الاحد الماضي مع الوزير، ورفض الاتحاد ما جاء في القانون جملة وتفصيلاً، مطالباً بالتمهل في إصدار القانون.
يتزامن ذلك مع قرار الحكومة بتحويل مشروع قانون الحريات النقابية الذي أعده أبوعيطة، إلى لجنة الشئون القانونية بمجلس الوزراء للبت فيه وإصداره خلال الأيام القليلة الماضية، وذلك رغم الاعتراضات التي جاءت على القانون من عشرات الجهات والمؤسسات العمالية.
عمل أبوعيطة خلال قانونه على تمكين النقابات المستقلة وتقنين أوضاعها حيث يعتبر أبو عيطة الأب الروحي للنقابات المستقلة فهو مؤسس أول اتحاد عام للنقابات المستقلة.
 

Facebook Comments