نددت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، ما حدث مساء أمس، بسجن المستقبل بالإسماعيلية من انتهاكات لحقوق الإنسان، حيث تم قطع الكهرباء وشد أجزاء الأسلحة لإرهاب المعتقلين.

 

وتابعت التنسيقية –عبر صفحتها علي موقع "فيس بوك"-: "ما حدث كان بسبب مطالبة المعتقلين بتوقف تعذيب زميلهم محمد إسماعيل ونقله للمستشفى".


يذكر أن محمد يتم تعليقه وتعذيبه يوميا بشتى أنواع التعذيب، ما أدي الي تدهور حالته الصحية، فيما ترفض سلطات الانقلاب نقله إلى المستشفى.

Facebook Comments