“الصناعات الغذائية”: تراجع صادراتنا إلى 20% خلال 2015

- ‎فيأخبار

كشف محمد شكري، رئيس غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات المصرية، عن تراجع حجم الصادرات المصرية في قطاع الصناعات الغذائية خلال الربع الثاني من عام 2015 ليصل إلى 20%، وذلك جراء تغير سعر الدولار.

وقال شكري، في تصريحات صحفية، اليوم السبت، إن أزمة الدولار تسببت في زيادة سعر تكلفة مستلزمات الإنتاج على المصنعين في مصر وعدم توافر المواد الخامة اللازمة للإنتاج، مشيرًا إلى فقدان مصر أسواق مهمة كانت من أبرز الدول التي تستورد صادراتنا الغذائية المختلفة، وهي سوريا والعراق واليمن، ما كان له تأثير على هذا التراجع خلال هذا العام.

يأتي هذا في إطار حالة التردي الاقتصادي في مصر منذ الانقلاب العسكري في منتصف عام 2013، وما صاحبه من تراجع البلاد في كل المؤشرات الدولية الايجابية وتصدرها كل المؤشرات السلبية، فضلاً عن انهيار سعر الجنيه مقابل العملات الأجنبية وغلق آلاف المصانع والشركات وتسريح مئات الآلاف من العمال بسبب أزمات الطاقة والدولار.