رحلت إدارة السجن العمومي بالزقازيق 15 من معتقلي الرأي إلي سجن جمصه بمحافظة الدقهلية، وقامت بالاعتداء على باقي المعتقلين بقيادة العميد محمد علي والعميد جمال شهدي, بالسب وقنابل الغاز المسيلة للدموع, مما أسفر عن وقوع اختناقات في صفوف المعتقلين.
 

وكان معتقلي الرأي بسجن الزقازيق العمومي قد دخلوا في إضراب عن الطعام والزيارات منذ أول أمس احتجاجاً على سوء المعاملة من إدارة السجن وسوء الأوضاع داخل غرف الاحتجاز, حيث يصل عدد المحتجزين داخل الغرفة التي تبلغ مساحتها 4×6 متر إلى 35 معتقل ولا يروا فيها الشمس إلا لدقائق معدودة مما يؤثر على صحتهم ويؤدي إلى الإصابة بأمراض صدرية وجلدية.

Facebook Comments