كتب– عبدالله سلامة
كشف اجتماع وزير مالية الانقلاب عمرو الجارحي بأعضاء برلمان العسكر في لجنة الخطة والموازنة لمناقشة مشروع الموازنة العامة للعام المالي 2017- 2018، عن كارثة تنتظر المستشفيات الجامعية بمختلف المحافظات.

وقال حسين عيسى، رئيس لجنة الخطة والموازنة ببرلمان الانقلاب: إن المستشفيات الجامعية لو اعتمدت على المخصصات المالية التي تدرج لها بالموازنة العامة للدولة ستغلق أبوابها 10 أشهر في العام، قائلا: "هتشتغل شهرين في السنة وتقفل"، مشيرا إلى أن المستشفيات الجامعية تقوم على أموال الصناديق الخاصة بالجامعات والتبرعات من أهل الخير.

من جانبه، قال عضو برلمان الانقلاب أسامة أبوالمجد: "الناس مش قادرة تتحمل "قرش" زيادة في الأسعار، لأن الموقف صعب، ونحتاج لتهدئة نار المواطن، وإياكم وارتفاع الأسعار"، فيما رفض محمد فرج عامر، رئيس لجنة الشباب والرياضة ببرلمان الانقلاب، مناقشة الميزانية المخصصة لقطاعات وزارة الشباب والرياضة؛ بسبب وجود عجز كبير وتوقف أعمال الإنشاءات في الملاعب التي تحتاج إلى 2 مليار جنيه.

Facebook Comments