كتب – عبد الله سلامة:

  كشف الدكتور مصطفى كامل السيد، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، عن إعتماد المراكز العلمية البحثية الجامعية والخاصة في مصر بشكل أساسي علي التمويل الاجنبي.   وقال السيد ، في تصريحات صحفية،  إن هذا التمويل كان يمر من خلال مؤسسات الدولة ولا يصل إلى أي مركز قبل أن توافق عليه وزراء الخارجية والمؤسسات الأمنية بكافة أنواعها ، مشيرا إلى أن نقص تمويل الدولة يعني عدم تقدير دور تلك المراكز والأزمات الكبرى التي تواجه المجتمع والتي تحتاج إلى تلك المراكز.   ياتي هذا في إطار تجاهل أنظمة العسكر المتعاقبة علي حكم مصر طول العقود الماضية للانفاق علي البحث العلمي والاهتمام بشراء الاسلحة بمليارات الدولارات ، دون حاجة لها في ظل تقاربها مع الكيان الصهيوني.

Facebook Comments