كتب- رامي ربيع:

 

قال المهندس أشرف بدر الدين وكيل لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان الشرعي: إن الأوضاع الاقتصادية في مصر الآن كارثية على كافة المستويات والموازنة العامة للدولة تتضمن عدة كوارث الأولى أن ملامح الدعم المخصصة في الموازنة العامة للدولة أقل بكثير مما يجب في ظل الحديث عن اقتصار الدعم التمويني على 3 سلع ورفع أسعار المنتجات البترولية.

 

وأضاف بدر الدين في مداخلة هاتفية لقناة مكملين اليوم الأربعاء، أن ارتفاع سعر الدولار سيؤثر بلا شك على المبالغ المخصصة للدعم في الموازنة وارتفاع أسعار الخدمات.

 

وأوضح بدر الدين أن الباب الثالث في الموازنة العامة للدولة وهو باب الفوائد سيرتفع لأن أقساط الدين الخارجي يتم تحويلها إلى دولارات وبالتالي تتضاعف قيمة خدمة الدين الخارجي سواء على شكل أقساط أو فوائد.

Facebook Comments