كتب– عبد الله سلامة
كشف طارق عامر، محافظ البنك المركزي المعين من جانب قائد الانقلاب السيسي، عن تراجع إيرادات السياحة خلال عام 2016 بنسبة 44.3%، مقارنة بعام 2015.

جاء ذلك خلال مناقشة اللجنة الاقتصادية في برلمان العسكر له، اليوم، ولم يذكر "عامر" حجم الإيرادات في 2015، إلا أن وزارة السياحة في حكومة الانقلاب قالت إن الإيرادات بلغت 6.1 مليارات دولار في ذلك العام الذي تلقى فيه القطاع ضربات قاسية، كان أبرزها حادث مقتل سياح مكسيكيين في الواحات، في شهر سبتمبر، فضلا عن سقوط الطائرة الروسية في سيناء نهاية شهر أكتوبر 2015.

كما كشف عامر عن أن حصيلة الصادرات تراجعت إلى 19 مليار دولار في 2016، مقارنة بـ24 مليارا فى 2010، فيما زادت قيمة الواردات إلى 57 مليار دولار في 2016، مقارنة بـ49 مليارا فى 2010؛ الأمر الذى شكل فجوة بين قيمتى الصادرات والواردات، انعكست سلبا على ميزان المدفوعات، مشيرا إلى أن عجز الحساب الجارى لميزان المدفوعات ارتفع إلى 20 مليار دولار فى منتصف يونيو 2016، مقارنة بـ4 مليارات دولار فى 2010.

Facebook Comments