الحرية والعدالة
تستعد حكومة الإنقلاب لاستلام دفعة جديدة من الرعاة الرسميين للانقلاب تصل إلى2.9 مليار دولار.

وذكرت جريدة "الأهرام" في عددها الصادر اليوم إنه من المنتظر أن تتسلم مصر نحو 2.9 مليار دولار من دولة الإمارات، استكمالا لبنود الاتفاقية المبرمة بين قائد الانقلاب وحكومة الإمارات بقيمة 4.9 مليار دولار لدعم استمرار الانقلاب في مصر.

وأوضحت الجريدة أن هذا المبلغ (4.9 مليار دولار) هو الذى تسلمت منه حكومة الانقلاب مليار دولار فى شهر يوليو الماضي كمنحة، إضافة إلى مليار دولار أخرى لتوفير كميات من الوقود والغاز.

في الوقت نفسه يلتقي خلال الأيام المقبلة عدد من المسئولين بحكومة الانقلاب بممثلي صناديق وهيئات تمويلية عربية، للاستفادة من تسهيلات ائتمانية وقروض ميسرة طويلة الأجل بقيمة ملياري دولار أخرى في مقدمتها "صندوق التنمية السعودي، والبنك الإسلامي للتنمية، والصندوق الكويتي".
يُذكر أن الانقلاب تسلم منذ 3 يوليو 2013 حتى الآن أكثر من 11 مليار دولار أمريكي، بخلاف حزمة المساعدات الخليحية الجديدة، فيما أكد خبراء اقتصاد مصريين أن حجم المساعدات المالية الخليجية يفوق الرقم المذكور بكثير، ويكاد يصل إلى أكثر من 16 مليار دولار، بخلاف قيام الانقلاب بفك وديعة حرب الخليج لدى البنك المركزي التي تقدر قيمتها بتسعة مليارات دولار.

Facebook Comments