كتب حسن الإسكندراني:

انتقد الخبير الاقتصادي مصطفى نمرة، السياسة التى تتبعها النظام المصرى حاليًا، كاشفًا أنها تسير بالاقتصاد نحو الانكماش وليس النمو وليس كما يعزم الاقتصاديون الحكوميون.

وأضاف نمرة، فى حواره على فضائية "الغد" أمس الاثنين، أن له عدة انتقادات هناك اتجاها واحدا فقط يسيطر على الاقتصاد في الوقت الراهن، يدفع باتجاه الانكماش فقط، وليس النمو. مؤكدًا أن تصريحات الحكومة برغبتها فى الوصول إلى نسبة نمو تقدر بنحو 5% هي نسبة ضئيلة للغاية، مقارنة بدولة كبيرة مثل مصر يقارب عدد سكانها على الـ100 مليون نسمة.

وتابع: أن من يزعم أن مشكلة البطالة في مصر حادة أقول إن هناك مشاكل أكثر منها، وأنها بطالة مقنعة وأن نسبة تقدر بثلثي الموازنة العامة للدولة تذهب  للديون ورواتب القطاع العام، وأن الإنتاج المحلي ضعيف للغاية.

Facebook Comments