محمد مصباح
تعتزم مصلحة الضرائب بسلطة الانقلاب إرسال خطابات تذكيرية للمواطنين بموعد انتهاء موسم الضرائب الحالي للأفراد، والذي شهد عددا من المشكلات؛ بسبب عدم توافر الإقرارات بالعديد من الإدارات، ومشاكل تسويات فروق العملة والمديونيات بالدولار.

وقال رئيس مصلحة الضرائب عماد سامي، في تصريحات صحفية، اليوم الخميس: إنه "سيتم تذكير الممولين بقرب انتهاء فترة تقديم الإقرار الضريبي للأفراد عن عام 2016، والذين تتوافر فيهم الشروط المطلوبة".

ويبدأ موسم الضرائب للأفراد في أول يناير وحتى نهاية مارس، وللأشخاص حتى 30 أبريل.

وأضاف سامي أنه "بالنسبة إلى الأشخاص الطبيعيين والاعتباريين، الذين يزاولون نشاطا صناعيا، بمعنى تحويل المواد الخام إلى مواد أولية قابلة للتداول، أو إعادة الاستخدام لها مرة أخرى، ليصبح في شكل منتج نهائي، ويقومون مقابل ذلك بشراء آلات ومعدات صناعية سواء كانت مستعملة أو جديدة، بأن تخصم من ضمن المصروفات بواقع 30% من قيمة الآلات والمعدات".

وتستهدف وزارة المالية بحكومة الانقلاب تحصيل 433 مليار جنيه تحت بند ضرائب، خلال العام المالي الحالي. وتصل نسبة الالتزام الضريبي في مصر إلى ما بين 12 و15% من الناتج المحلي، وهي نسبة منخفضة للغاية، بحسب صندوق النقد الدولي.

Facebook Comments