قال البنك المركزي، أمس الخميس، إن متحصلات رسوم المرور بقناة السويس تراجعت بمعدل 4.8%، خلال الربع الأول من العام المالي الحالي شهور (يوليو – أغسطس – سبتمبر) 2016.

وسجلت إيرادات القناة، حسب بيان للبنك أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط، نحو 1.3 مليار دولار مقابل نحو 1.4 مليار دولار.

وأرجع البنك التراجع إلى انخفاض الحمولة الصافية للسفن العابرة بمعدل 2.7% وانخفاض قيمة وحدة حقوق السحب أمام الدولار الامريكي بمعدل 0.4%.

وتراجعت إيرادات القناة التي تعتبر واحدة من أهم موارد العملة الصعبة للبلاد بنحو 5.3% خلال العام الماضي إلى 5.175 مليار دولار، مقابل 5.465 مليار دولار في عام 2014.

وكانت هيئة قناة السويس قررت، هذا الشهر (ديسمبر 2016) استمرار تخفيض رسوم عبور ناقلات البترول العملاقة الفارغة القادمة من أمريكا إلى الخليج العربي لمدة عام، لتشجيعها على استخدام قناة السويس بدلا من طريق رأس الرجاء الصالح.

Facebook Comments