كتب- عبد الله سلامة:

 

شهد حي الدقي بالجيزة تفاقم ازمة السكر بشكل كبير، حيث تزاحم المواطنون أمام أحد فروع المجمعات الاستهلاكية اليوم الأربعاء  للحصول علي كيس سكر بسعر 10.5 جنيهات، وسط نشوب مشادات ومشاجرات بين المواطنين بعضهم البعض وبينهم وبين مسئولي المجمع.

 

وكانت الفترة الماضية قد شهدت تفاقم ازمة السكر بمختلف محافظات الجمهورية جراء فشل حكومة الانقلاب عن إيجاد حلولاً لها، ووصل سعر كيلو السكر الي20 جنيهًا، وسط إختفاؤه بشكل كبير من محلات البقالة؛ الأمر الذي أثر سلبًا علي أسعار كافة السلع والمواد الغذائية التي يدخل السكر في إنتاجها.

 

كما شهدت الفترة الماضية استغلال وزارة التموين في حكومة الانقلاب للازمة في رفع اسعار السكر إلى 7 جنيهات بالتموين وإلى 10.5 جنيهات داخل المجمعات الاستهلاكية والتي يكاد ينعدم بها السكر في أغلب الاحيان.

 

Facebook Comments