كتب حسن الإسكندراني:

نشر الفنان العالمى كارلوس لاتوف، كاريكاتير جديدا رصد فيه بسخرية لقاء قائد الانقلاب العسكرى "السفيه" خلال زيارته للبيت الأبيض.

ويشير الكاريكاتير المتداول فى إطار محادثة جاءت كما يلى: ترامب للسيسى: سمعت عن إجازاتك فى القتل والتعذيب والاعتقال فى مصر، فيرد قائد الانقلاب عليه: ده حقيقي، فيصافحه الرئيس الأمريكى قائلا: طب علمنى.

ووصفت "هيومن رايتس ووتش" لقاء رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب مع السيسى، بأنه ينعقد في لحظة بلغت فيها حقوق الإنسان "الحضيض" في مصر، وقالت سارة مارجون مديرة مكتب هيومن رايتس ووتش في واشنطن: "دعوة السيسي إلى واشنطن في زيارة رسمية فيما يقبع عشرات الآلاف من المصريين وراء القضبان، ومع عودة التعذيب نهجا طبيعيا للتعامل، هي طريقة عجيبة لبناء علاقة إستراتيجية مستقرة".

وأضافت عبر موقع المنظمة الإلكتروني: بعد الانقلاب العسكري في 2013 قيدت الولايات المتحدة من برامج المساعدات المخصصة للحكومة المصرية، لكن بعد قتل قوات الأمن ما يقدر بـ817 شخصا أثناء فض اعتصام ميدان رابعة العدوية بالقاهرة، في 14 أغسطس 2013، راجعت الإدارة الأمريكية المساعدات العسكرية للقاهرة، وعلقت مؤقتا تسليم نظم أسلحة كبرى. تم استئناف تسليم طائرة إف-16 وصواريخ "هاربون" ومعدات تخص الدبابة طراز "إم 1 أيه 1 أبرامز" في 2015. كما اعتقلت قوات الأمن المصرية ما لا يقل عن 41 ألف شخص، وربما يصل العدد إلى 60 ألفا، حسب منظمات حقوقية محلية.

وعلقت "رايتس ووتش": يبدو أن إدارتي السيسي وترامب ترغبان في توسيع مجال التعاون، وإعطاء المزيد من المال لحكومة السيسي أمر ضار بالمصالح الأمريكية والمصرية. لا يبدو أن كلا الطرفين في هذه العلاقة مهتمين بتعزيز حقوق الإنسان، لكن الانتهاكات الجسيمة التي ترتكبها السلطات المصرية يجب أن تُلزم الكونجرس بالاستمرار في الحد من الدعم".

Facebook Comments