كتب أحمد علي:

وجه أهالى وأسر المعتقلين بسجن الأبعادية بدمنهور استغاثة للمؤسسات الحقوقية والقانونية لدعم المعتقلين ووقف الانتهاكات والجرائم المتواصلة التى ترتكبها إدارة السجن بحق المعتقلين وذويهم التى تصاعدت أمس الأحد خلال الزيارة سبقها تفتيش الغرف بشكل مهين من قبل قوة المباحث بالسجن.

وقالت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات اليوم عبر صفحتها على فيس بوك، إنه على الرغم من أن تفتيش قوة المباحث لغرف المعتقلين والعبث بمحتوياتها لم يسفر عن وجود أى مخالفات كما ادعت قوة المباحث بالسجن إلا أنهم اصطحبوا الدكتور "مصطفي نمر" أمام معتقلي زنزانته وتم وضعه فى التأديب الانفرادي بلا ملابس ولا غطاء بسبب اعتراضه أثناء التفتيش على الطريقة غير الآدمية وتعمد بعثرة المحتويات وسكب الأطعمة وغيرها من الطرق المهينة.

وتابعت التنسيقية أن الزيارة أيضا بالأمس شهدت انتهاكات بحق الأسر ومنع دخول الأطعمة والملابس وتقليل وقت الزيارة لـ10 دقائق فقط مع فصل زيارة عنبر 2 عن زيارة السياسي، كما منع عنبر 2 من التريض وغلق الزنازين عليهم بالمخالفة للوائح والقوانين.

كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت الدكتور "مصطفي محمود شعبان نمر" يوم 24 إبريل، وصدر بحقه حكم من المحكمة العسكرية بالإسكندرية بالسجن 3 سنوات فى القضية رقم 73 لسنة 2015.

Facebook Comments