Normal 0 false false false EN-US X-NONE AR-SA

/* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:”جدول عادي”; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:””; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:”Calibri”,”sans-serif”; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:”Times New Roman”; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

اقبال كبير بمعظم أسواق الملابس بالعاصمة الموريتانية نواكشوط وعدد من أسواق المدن الرئيسية علي ملابس طبع عليها شعار رابعة، واصبحت خلال ايام قليلة الأكثر رواجا في سوق الملابس والأغلى ثمنا، وبذلك يكون شعار رابعة -رمز لثورة الشعب المصري ضد الانقلاب العسكري على الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي– قد دخل إلى عالم موضة العيد بموريتانيا،

وطبع الشعار على الملابس وتفنن أصحاب محلات الخياطة في زركشته على "الدراعة" وهي لباس تقليدي يلبسه الرجال في الأعياد والمناسبات.

ووصلت أسعار ملابس "رابعة" كما تسمى موريتانيا الى حوالي 150 دولارا تقريبا مع تفاضل في الشكل وحسن الخياطة، فيما لاقت إقبالا منقطع النظير من الشباب رغم غلاء أسعارها.

فيما إن سرعة الإقبال على الملابس التي تحمل شعار رابعة وتحولها إلى موضة للعيد في غضون أيام "يشير الى مدى التأثير الذي خلفه اعتصام ميدان رابعة والمجرزة التى ارتكبها الانقلاب في نفوس الموريتانيين، بعد الصمود الأسطوري لأنصار الشرعية في هذا الميدان

 

Facebook Comments