تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي فيلما وثائقيا جديدا بعنوان "عام من الحلم" يستعرض جانبًا من المؤشرات والإنجازات التي تحققت في عهد الرئيس المنتخب محمد مرسي، رغم المؤامرات التي كانت تنفذ ضده تمهيدًا لانقلاب العسكر.

 

وأكد الفيلم ارتفاع معدل النمو في الشهور التسعة الأولى لحكم الرئيس محمد مرسى، بنحو 2.38% مقارنة بـ1.8 في نفس الفترة من العام الذي سبقه، وذلك بحسب الأرقام الرسمية للدولة، بينما حققت السياحة نموا بنحو 10.02% مقارنة بانخفاض قدرة 1% في نفس الفترة من العام السابق.

 

كما سجل النمو في قطاع التشييد والبناء بنحو 6.6% وقطاع الاتصالات بنحو 5.4% والناشطة العقارية بنحو 4.2، بينما حقق ميزان المدفوعات فائضًا بنحو 237 مليون دولار مقابل عجز 11.3 مليار دولار خلال السنة المالية 2011 /2012.

 

كما استعرض أيضًا الإنجازات القوية التي تم تحقيقها في قطاع التموين والقضاء على أزمة ونقص البوتاجاز، وارتفاع أعداد المستفيدين من البطاقات التموينية إلى 66 مليونًا و800 ألف مستفيد في يونيو 2013، بينما بلغت أعداد البطاقات 17 مليونًا و900 ألف بطاقة بزيادة قدرها 14.2 عن يونيو 2012.

 

وأشار إلى حجم التحديات الأمنية ومدى حالة الاستقرار والمعوقات التي كانت توضع أمام الرئيس، منها 7700 وقفة احتجاجية، وأكثر من5800 مظاهرة ومصادمة، و24 دعوة لمليونية بمعدل مليونية كل أسبوعين، فضلاً عن الحرب الإعلامية الشرسة التي شنها إعلام الانقلاب على الرئيس ومعاونيه. 

Facebook Comments