تسدل اليوم السبت، محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمود كامل الرشيدي المقرر انعقادها بأكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة، الستار على محاكمة المخلوع حسني مبارك، للمرة الثانية، حيث تصدر حكمها في القضية الشهيرة إعلاميا بمحاكمة "القرن"، والمتهم فيها مبارك، ونجلاه علاء وجمال، ووزير داخليته الأسبق حبيب العادلي، ورجل الأعمال الهارب حسين سالم، و6 قيادات أمنية من كبار مساعديه، بقتل المتظاهرين إبان ثورة 25 يناير 2011، واستغلال النفوذ والتربح وإهدار المال العام والاستيلاء عليه.

 

بدأ توافد أهالي شهداء ثورة 25 يناير أمام مقر محاكمة الرئيس المخلوع "مبارك" قبل أكثر من ساعة على بدء جلسة النطق بالحكم .

 

انتشرت قوات الأمن على جميع مداخل أكاديمية الشرطة، حيث خصصت الباب الرئيسي لدخول هيئة المحكمة والمتهمين، تم تخصيص البوابة 8 لدخول المحامين والإعلاميين، فيما يصل الرئيس المخلوع بطائرة عسكرية من مستشفى المعادى العسكري.

 

كما حضر العشرات من مجموعات أبناء مبارك وآسفين يا ريس أمام المحاكمة من الصباح الباكر حاملين صور المخلوع.

تضم قائمة المتهمين من مساعدي حبيب العادلي كلا من: "اللواء أحمد رمزي مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن المركزي الأسبق، ومدير مصلحة الأمن العام اللواء عدلي فايد، ورئيس مباحث جهاز أمن الدولة المنحل اللواء حسن عبد الرحمن، ومدير أمن القاهرة الأسبق اللواء إسماعيل الشاعر، ومدير أمن الجيزة السابق، اللواء أسامة المراسي، ومدير أمن محافظة 6 أكتوبر اللواء عمر الفرماوي". 

Facebook Comments