يشيع أهالي الشرقية وأحرار العدوة وههيا جثمان هشام محمد عبد الحميد هاشم الطالب بكلية العلوم،‏ صباح اليوم السبت من ‏مسجد الترعة الجديد بالعدوة.

 

ارتقى الشهيد أمس الجمعة متأثرا بإصابته بطلق نارى في البطن برصاص مليشيات داخلية الانقلاب بعد اعتدائها على أهالي العدوة ‏مسقط رأس الرئيس محمد مرسي وإطلاق الرصاص الحي بشكل عشوائي، ما أسفر عن ارتقاء الشهيد وعدد من الإصابات بين الأهالي‏.

تصدي جموع الأهالي لاقتحام مليشيات الانقلاب للقرية ما دفعها للتراجع أمام صمود الثوار والأهالي ‏لأكثر من كيلو متر أمام القرية. 

Facebook Comments