صرح ضياء الصاوي، المتحدث الرسمي باسم حركة شباب ضد الانقلاب، أن الحركة ترفض رفضًا تامًا مبادرة النائب السابق محمد العمدة، وتعتبرها "تغرد خارج السياق الذي تمر به مصر والأمة مع الاحتفاظ بتقدير شخصه". بحسب قوله.

 

ودعا الصاوي -في تصريحات صحفية- النائب محمد العمدة إلى متابعة النضال الشبابي المتصاعد المقاوم للنظام، مضيفًا: "لن نقبل بأنصاف الحلول فهي أكفان الشعوب، ومصرين على تحقيق كامل أهداف الثورة ودحر الثورة المضادة إلى غير رجعة، وإقرار الاستقلال الوطني"، حسب قوله.

  

يذكر أنه  قد أخلى سبيل "العمدة" منذ أيام بكفالة مالية قدرها 100 ألف جنيه على ذمة قضية بين السرايات، والتي وقعت أحداثها بالقاهرة عشية مجزرة اعتصام رابعة العدوية.

 

 

 

Facebook Comments