مصطفى المحمدي

أفادت مصادر خاصة من مدينة الشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء أن الطفلة "ملك سيد سليمان" البالغة من العمر 6 سنوات أصيبت اليوم الإثنين برصاصة غادرة، بعد إطلاق قوات مشتركة من جيش وشرطة الانقلاب نيران تحذيرية أثناء عمليات التمشيط وتأمين اللجان الانتخابية، بمهزلة رئاسة الدم.

وأوضحت المصادر التي رفضت الافصاح عن نفسها أن الطفلة أصيبت أثناء تواجدها بمنزلها الكائن في حي الكوثر بالشيخ زويد، والقريب من الشارع العام، وتم نقلها لمستشفى الشيخ زويد المركزي، ومنه تم تحويلها لمستشفى العريش العام لتلقي العلاج.

يذكر أنه تكررت مثل هذه الحالات خلال الفترة القليلة الماضية، وكان آخرها مقتل الشاب "إبراهيم محمد سالم" الجمعة الماضية، على أيدي ميليشيات الانقلاب التي قامت بإطلاق النار عليه وأبويه وزوج أخته عند كمين البوابة بمدينة الشيخ زويد، ما أسفر عن وفاته في الحال وإصابة والدته إصابات بالغة نقلت على إثرها للعناية المركزة بمستشفى العريش العام. 

Facebook Comments