توفى مريض بمستشفى أسوان الجامعي، مساء الأحد، بسبب انقطاع التيار الكهربي، عن غرفة العناية المركزة، أثناء تواجده على جهاز التنفس الصناعي بالمستشفى.

كان  رمضان عبد الحليم إبراهيم، 45 عامًا، من محافظة الفيوم، تعرض لحادث سيارة أمام قرية بنبان، وأصيب بنزيف في المخ وكسور، وتم نقله إلى مستشفى دراو المركزي، وتم تحويله إلى مستشفى أسوان الجامعي للعلاج نظرًا لخطورة الحالة، وتم وضعه على جهاز التنفس الصناعي لمدة 4 أيام، إلا أن انقطاع التيار الكهربائي عن المستشفى وغرفة العناية المركزة، حال دون إتمام شفاؤه.

وكشف تقرير الطبيب المعالج أن الوفاة جاءت نتيجة انقطاع التيار الكهربائي أثناء تواجد المريض على جهاز التنفس الصناعي بقسم العناية المركزة لأكثر من نصف ساعة، وتمت محاولة إنقاذه بالتنفس اليدوي لكنها فشلت، ما تسبب في توقف وظائف القلب والتنفس.

 


Facebook Comments