قال أشرف عجلان -الناشط الحقوقى والمحامى الدولى- إن الحكم الصادر اليوم ببراءة المخلوع مبارك، سيكون أول الخطى نحو إسقاط هذا النظام الانقلابي الدموي الذي فاق في جرمه نظام مبارك نفسه.


وأضاف عجلان -فى تصريحات خاصة لـ"الحرية والعدالة" أن هذا الحكم على الرغم من أنه متوقع نتيجة التواطؤ الملموس من قِبل النيابة والقضاء على حد سواء، إلا أنه على الجانب الآخر كشف للجميع حقيقة وأهداف هذا النظام الإنقلابي والذي لم يقم سوى ليعيد دولة الفساد من جديد، والتي سبق وأن ثار عليها الشعب فى ثورة 25 يناير .


وتابع: إدراك الشعب لهذه الحقيقة سيكون نواة حقيقة لثورة جديدة تتجذر، وسيأتي اليوم الذي يحاكم فيه كل هؤلاء القتلة سواء من النظام السابق أو الراهن .

 

وأردف عجلان: من المفارقات الغريبة أن يحاكم مبارك ويبرأ في جرائم فعلية ارتكبها بالفعل، ولكن تم طمس كل الأدلة عن عمد، في الوقت الذى يحاكم فيه الرئيس الشرعي محمد مرسي في جرائم وهمية ومضحكة لا أدلة لها.. وبالرغم من ذلك يجتهد الجميع فى إيجاد الأدلة لإدانته ظلماً، مؤكداً أن ما يمارس هو عبث قانوني لم تشهده أي دولة في العالم.

Facebook Comments