قررت نيابة عين شمس برئاسة المستشار أحمد يوسف، اليوم، حبس ربة منزل 4 أيام احتياطيًّا على ذمة التحقيقات لاتهامها باستخدام هاتفها المحمول في تصوير محيط قسم شرطة عين شمس، والخدمات الأمنية المنتشرة بالقرب من ديوان القسم.

وزعمت الأجهزة الأمنية بحكومة الانقلاب في محضر الضبط أن المتهمة قامت بتصوير الخدمات الأمنية بمحيط قسم شرطة عين شمس، باستخدام الهاتف المحمول الخاص بها، وعثر بحوزتها على منشورات تحريضية ضد ضباط الجيش والشرطة، وشارة رابعة العدوية.
 

Facebook Comments