الحرية العدالة
تعرض حسن شحاتة ،لاعب الكرة السابق والمدرب الشهير، إلى موقف محرج حيث طلب منه أحد المشجعين المغربيين التصوير بجواره.

وبحسب جريدة "البطولة المغربية" فإن شحاتة وافق على طلب المشجع، وخلال التقاط الصورة رفع المشجع شارة رابعة تعبيرا عن تضامنه مع ضحايا مجزرة رابعة العدوية التى نفذها قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسى بحق أنصار الشرعية يوم 14 أغسطس 2013.
يشار إلى أن المدرب حسن شحاتة كان من الداعمين لحكم الطاغية حسنى مبارك وأحد الداعمين لحكم السفاح عبدالفتاح السيسى الذى قتل الآلاف وزج بعشرات الآلاف من المصريين الأبرياء فى السجون لمجرد رفضهم لانقلابه المشئوم فى 3 يوليو 2013.

Facebook Comments