أطلقت ميليشيات الانقلاب قنابل الغاز المسيل للدموع قبل قليل لتفريق المتظاهرين والثوار في محيط ميدان التحرير.

 

كان الثوار والمتظاهرون وأسر وأهالي الشهداء والمعتقلين قد تجاوبوا مع نداءات التحالف الوطني لدعم الشرعية للتظاهر تنديداً بأحكام البراءة لمبارك ونجليه وحبيب العدلي و6 من كبار معاونيه.

وهتف الثوار بمحيط الميدان ضد الانقلاب مطالبين بإسقاطه واتهموه بأنه هو الذي قام بتبرئة الرئيس المخلوع ونجليه ووزير داخليته حبيب العادلي و6 من مساعديه.

Facebook Comments