اكدت جميع المؤشرات فشل ما أطلق علية انتخابات رئاسة الجمهورية حيث لم تتجاوز نسب المشاركة فى الوجه البحرى الـ 7% وفقاً للمراقبون وكان معظمهم من كبار السن فى حين امتنع الشباب نهائياً عن المشاركة فى تلك المهزلة .
وتصدرت محافظة الشرقية محافظات الوجه البحرى من حيث المقاطعة للأنتخابات الرئاسية التى جرت على مدى يومين متتاليين كان اخرهما اليوم الثلاثاء حيث خلت معظم اللجان من الناخبين رغم المحاولات المستميته لفلول الوطنى المنحل فى دعوة المواطنين للنزول ومحاولة حشدهم بالترهيب من الغرامات تارة وبالترغيب تارة اخرى.
وجاء فى المركز الثانى محافظة القليوبية التى شهدت لجانها خلو تام من الناخبين حيث قاطع الشباب القليوبى الأنتخابات تماماً فى رسالة واضحة للعالم ان ما حدث فى 3 يوليو هو انقلاب عسكرى بكافة المقاييس.
وجاءت بعدها فى الترتيب محافظة كفر الشيخ وعلى رأسها مدينة بلطيم مسقط رأس المرشح حمدين صباحى التى اكدت مقاطعتها للأنتخابات
ثم محافظة الدقهلية ثم الغربية ثم المنوفية التى استخدم فيها الفلول مكبرات الصوت بالمساجد لدعوة المواطنين للنزول مهددين بغرامات كبيرة فى حالة التخلف عن التصويت فى حين لم تتعدى نسبة المشاركة بدمياط 7%.
 

Facebook Comments