قال الأمريكي ديفيد واينبرج، الباحث بمؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات في واشنطن: إن زيارة قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي للسعودية، والتي لم تستغرق سوي 77 دقيقة، كان هدفها الأساسي تقديم فروض الولاء للحكام في السعودية.
واعتبر واينبرج، وهو باحث متخصص في شئون الشرق الأوسط، أن سبب زيارة السيسي للسعودية، هو الإطاحة بالرجل الذي كان يستخدم كهمزة وصل بين الرياض والقاهرة، وأن السيسي اضطر للقيام بهذه الزيارة لضمان استمرار الدعم السعودي له ولنظامه في ظل عدم وجود "مقرن".

وأضاف واينبرج، في تغريدة عبر حسابه على شبكة تويتر: "أن ولي العهد السابق الأمير مقرن كان له دور محوري في العلاقات مع مصر، ولذلك زيارة السيسي اليوم ربما يكون هدفها لتقديم فروض الولاء وتأكيد دعم السعودية له".
 

Facebook Comments