القليوبية – محمود شنقير:

نشر الموقع الإلكتروني لمحافظة القليوبية خبرًا عن استقبال محافظ الانقلاب المواطن أحمد توفيق السيد النمر لتقديم الشكر له عقب إعلانه التبرع بقطعة أرض خاصة مساحتها 12 قيراطًا، لعمل طريق يربط بين خط 12 بترعة الساحل وخط 13 بالرياح التوفيقي.

وذكر الخبر أن المحافظ قدم للمتبرع كل الشكر والتقدير على صنيعه الذي سيقدم خدمة جليلة للمواطنين بتلك المنطقة لربط الطريقين وإضفاء انسيابية في حركة المرور بهما.

يذكر أن المدعو أحمد توفيق النمر عضو سابق بالحزب الوطني المنحل وعضو سابق بمجلس الشورى إبان فترة حكم المخلوع مبارك، وقام عقب الانقلاب العسكري بالاستيلاء على الأرض المذكورة بدون وجه حق.

كان أهالي 7 قرى بمحافظة القليوبية قد نظموا وقفات احتجاجية على مدى عام اعتراضا على استيلاء النمر، على الطريق، بواسطة مجموعة من المعدات الثقيلة وما يقرب من 50 بلطجيًا مسلحين لصد .محاولات الأهالي لاسترداد الأرض

وكانت هيئة الطرق قد رصفت الطريق بمبلغ تجاوز مليون جنيه للربط بين خطى 12 و13 الطريقين البديلين لطريق مصر اسكندرية الزراعى في حالة الحوادث، كما تخدم هذه الوصلة أهالي 7 قرى في القليوبية هي: شبرا شهاب، والحوالة، والمنيرة، وكفرعليم، والصالحية، والسيفا، والشرفا، وكفر الشرفا.

من جانبهم استنكر عدد من النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي ما تم تداوله على موقع محافظة القليوبية، موضحين أنه مشاركة في تلميع رجال الوطني المنحل تزامنا مع قرب انتخابات برلمان الانقلابيين والتي يستعد "النمر" لخوضها، متسائلين عن دور المحافظ غير المقبول في تلميع رجال نظام مبارك الفاسدين للعودة مرة أخرى للمشهد.

يذكر أن محافظ القليوبية بحكومة الانقلاب يعيد كل رجال الوطني إلي مواقعهم، وكان قد أصدر قرارا مؤخراً بتعيين  المهندس مصطفى أبو حجر -أمين شئون العضوية للأمانة العامة للحزب الوطنى المنحل بالقليوبية- لمنصب رئيس حى غرب شبرا الخيمة، بعد الإطاحة برئيس الحى السابق سيد أمين.

وكشفت مصادر أن تعيين "أبو حجر" لن يكون الأخير فى تلك الإجراءات؛ وإنما بداية لتنفيذ مخطط وضعه  المحافظ الانقلابي بتمكين الفلول من مفاصل المحافظة.

 

Facebook Comments